يعدّ كلٌّ من الفيلر والبوتوكس إجراءاتٍ تجميلية بسيطة تُعطَى عن طريق الحقن، تهدف إلى علاج التجاعيد والتخلّص من علامات الشّيخوخة، كما أنّ نتائجهما تستمرّ لفتراتٍ زمنية قد تكون طويلة، لكن ما الفرق بين الفيلر والبوتوكس؟ وأيهما الأنسب؟ وكيف يمكن الاختيار بينهما؟[١]


الفرق بين الفيلر والبوتوكس

يختلف الفيلر عن البوتوكس بشكلٍ رئيسي في نوع المادة التي يتمّ حقنها، وأماكن الحقن في الجلد، إلى جانب الأهداف العلاجية وطريقة تأثير كلٍ منهما، فالبوتوكس يعمل على الأعصاب وإرخاء العضلات، بينما يضيف الفيلر الحجم الزّائد إلى المنطقة المترققة،[٢][٣] ويمكن توضيح ذلك بشكلٍ مفصّل على النحو التالي:[١]

  • البوتوكس: يعمل على وقف الإشارات العصبية الواصلة إلى العضلات وبذلك يحدّ حركة العضلات بشكلٍ مؤقت لمنع ظهور التجاعيد والخطوط الدّقيقة المُتشكّلة في الجبين وحول العينين، والنّاتجة عن تعابير الوجه كالضّحك أو الغضب أو العبوس مثلاً.
  • الفيلر: يتمّ حقن حمض الهيالورونيك أو مواد مماثلة لإضافة الحجم إلى المناطق التي ترققت مع مرور الوقت، وهذا يشمل المناطق حول الفم، والشفاه الرقيقة، والخدين، كما يمكن استخدامه أيضًا على التّجاعيد الكبيرة في الجبين والندبات والمناطق الأخرى التي تحتاج إلى حجمٍ إضافي للحصول على مظهر بشرةٍ أكثر نعومة.


متى تظهر نتائج الفيلر والبوتوكس؟

يستغرق ظهور نتائج حقن البوتوكس بشكلٍ واضح لدى الأشخاص ما يتراوح بين 1-2 أسبوع، بينما يختلف الوقت المُستغرَق لملاحظة نتائج الفيلر بالاعتماد على نوع المادة التي تمّ حقنها.[٤]


ما هي مدة إجراء الفيلر والبوتوكس؟

يستغرق الحقن بالبوتوكس ما يُقارِب 30 دقيقة للجلسة الواحدة، بينما يستغرق حقن الفيلر ما يُقارب أقلّ من ساعة تقريبًا.[٤]


أيهما أكثر فعالية: الفيلر أم البوتوكس؟

تعتمد فعالية كلا الإجراءين على الحاجة منه، إذ يمكن اللجوء إلى حقن البوتوكس كإجراءٍ وقائي قبل تشكّل التجاعيد، بينما لا يمكن اللجوء إلى الفيلر قبل أن تفقد الشفاه أو الخدين حجمهما،[٥] ويمكن توضيح ذلك على النحو التالي:

  • البوتوكس: تستخدم الجرعات الصّغيرة من البوتوكس لإرخاء العضلات، والحدّ من مظهر التجاعيد في الوجه والرّقبة أيضًا.[٦][٧]
  • الفيلر: يستخدم الفيلر لإضافة الحجم المرغوب على الأماكن التي فقدت حجمها مع مرور الوقت وتقدّم العمر وتكسّر بروتين الكولاجين، كالخطوط بين الحواجب، والخطوط بين الأنف والشفتين.[٢][٧]


ما هي مدة فعالية الفيلر والبوتوكس؟

تدوم فعالية الفيلر لفترةٍ أطول مقارنةً بالبوتوكس، إذ تستمرّ نتائج الفيلر ما يتراوح بين 9 أشهر وحتى السنتين حسب نوع مادة الفيلر المُستخدَمة، بينما تستمرّ نتائج البوتوكس عادةً ما يتراوح بين 3-4 أشهر.[٨]


أيهما أنسب: الفيلر أم البوتوكس؟

يعتبر البوتوكس أكثر فعالية للخطوط والتجاعيد الصّغيرة، في حين أن الفيلر يملأ الخدين والشفتين، لذلك يمكن تحديد أيّ الإجراءين أنسب بحسب رغبة الشخص الخاضع للإجراء.[٩]


هل يمكن الجمع بين الفيلر والبوتوكس؟

نعم. يمكن أن يكون للجمع بين الفيلر والبوتوكس تأثير كبير على مظهر الوجه، وقد يكمّل الإجراءين بعضهما البعض من خلال استهداف مناطق متعددة من الوجه في وقت واحد.[٩]


هل يجب حقن الفيلر أم البوتوكس أولاً؟

يُنصَح عادةً بإجراء حقن البوتوكس لإرخاء العضلات أولاً، ثم حقن الفيلر بعد ما يُقارِب الأسبوعين، وقد يساعد تلقّي كلا الإجراءين في جلسةٍ واحدة عند بعض الأشخاص الحصول على نتائج تدوم من 9-10 أشهر.[١٠][١٠]


ما هي استخدامات الفيلر والبوتوكس؟

بالرّغم من استهداف الفيلر والبوتوكس مناطق مختلفة من الوجه لعلاج التّجاعيد، إلا أنّ لكلاهما مجموعةٌ متنوّعة من الاستخدامات، والتي يمكن توضيحها على النحو التالي:

  • البوتوكس: يستخدم البوتوكس لتقليل وضوح الخطوط التي تظهر عند تحريك الوجه، أو القيام بتعبيراتٍ معينة، كالخطوط في زوايا الفم وعلامة 11 بين الحاجبين، وتجاعيد الجبين بشكلٍ رئيسي، والتّجاعيد الدقيقة عند العينين،[١١] إلى جانب الاستخدامات التالية:[٤]
  • علاج حالات الصّداع النصفي التي لا تستجيب للأدوية.
  • علاج حالات التعرّق المُفرِط.
  • مشاكل العضلات التي سببها اعتلال الأعصاب.
  • علاج مشكلة صرير الأسنان عند حقنها في الفك.
  • الفيلر: يستخدم الفيلر للتخلّص من أنواع التجاعيد التي تظهر حتى في حالة سكون الوجه واسترخائه، وملء المنطقة المحيطة بالأنف، واستعادة حجم الخدّين، ونفخ الشفتين،[١٢][١٣] بالإضافة إلى إمكانية استخدام الفيلر لتقليل وضوح الندوب في الوجه، ورفع الأرداف.[٤]


أيّهما أكثر أمانًا: الفيلر أم البوتوكس؟

يعدّ كلٌّ من الفيلر والبوتوكس إجراءاتٌ آمنة للغاية عند إجرائها من قِبَل أطباء الجلد، لكن البوتوكس قد يكون أكثر أمنًا لقلّة لانخفاض حدّة الآثار الجانبية المتسبب بها، فمن المُحتمَل حدوث الآثار الجانبية الخفيفة لدى أقلّ من 1% من الأشخاص الخاضعين لأحد الإجراءين، لذلك لا بدّ على الشخص الخاضع أن يكون على درايةٍ كاملة بالآثار الجانبية المُحتمَلة لكلٍّ منهما.[١][٤]


الآثار الجانبية للفيلر والبوتوكس

يُرافِق الفيلر والبوتوكس آثارٌ جانبية شائعة، والمتمثّلة بالانزعاج الطفيف خلال الحقن، والذي يمكن التخفيف منه بحقن المخدّر قبل إجراء الفيلر أو البوتوكس، إلى جانب تشكّل الكدمات أو التورّم والألم في مكان الحقن والتي يمكن تخفيفها بوضع كمّادات الماء البارد، أو الثلج الملفوف بقماشةٍ نظيفة،[٥][٨] بينما يمكن تفصيل الآثار الجانبية الخاصّة بكلٍّ من الفيلر والبوتوكس على النحو التالي:

  • البوتوكس: يسبب تدلّي جفون العينين، إن تمّ حقن البوتوكس في الجبين أو بالقرب من العينين، ويستمرّ ذلك حتى عدّة أسابيع، كما ويُمنَع إجراء حقن البوتوكس للحوامل أو المرضعات، أو من يعاني ضعفًا في عضلات الوجه، أو لديه جلدٌ سميك، أو مشاكل عصبية،[٤] إلى جانب الآثار الجانبية التالية:[١]
  • جفاف الفم.
  • الغثيان.
  • الجدران أو الاحمرار في موقع الحقن.
  • طفح جلدي أو حكّة في موقع الحقن.
  • أعراضٌ شبيهة بالإنفلونزا.
  • صعوبة البلع أو التحدّث أو التنفس.
  • مشاكل في الرؤية.
  • الفيلر: يتسبب الفيلر في ظهور الجلد بلونٍ أزرق مكان الحقن، إلى جانب بعض الآثار الجانبية النّادرة، كتغيّر لون الجلد، وتشكّل النتوء مكان الحقن، أو الإصابة بالسّكتة الدّماغية والعمى،[٤] إلى جانب مجموعة الآثار الجانبية التالية:[١]
  • تشكّل مظهرٍ غير مرغوبٍ به، كعدم التناسق أو التكتلات أو تلف الجلد.
  • الإحساس بوجود مادة الفيلر تحت الجلد.


كيفية الاختيار بين الفيلر والبوتوكس

يتطلّب كلٌّ من الفيلر والبوتوكس خبرة أخصائي جلدية معتمد للحصول على نتائج آمنة وفعّالة، ولضمان الاختيار الصّحيح ما بين الفيلر والبوتوكس، لا بدّ من أخذ المعايير التالية في عين الاعتبار:

  • مشكلة الجلد المُراد علاجها والاحتياجات الفردية للأشخاص.[٤][١٢]
  • تحديد المنطقة في الوجه المُراد علاجها.[٤]
  • المخاوف والتوقّعات الناتجة بعد الإجراء.[١٢]


أيهما أقلّ كلفة: الفيلر أم البوتوكس؟

يختلف سعر الفيلر والبوتوكس من دولةٍ لأخرى، لكن في العموم فإنّ البوتوكس أقلّ كلفةً من الفيلر، لكن إجراء البوتوكس يستغرق عدّة جلسات، وقد تختلف أسعار الفيلر أيضًا بحسب نوع المادة المُستخدمة، ولا يغطّي التأمين الصّحي كلاً منهما.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "What is the difference between Botox and dermal fillers?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "WHAT’S THE DIFFERENCE BETWEEN BOTOX AND FILLERS?", www.drdoppelt.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  3. "Botox vs. Fillers? Which Injectable to Get and Why", www.townandcountrymag.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Botox Vs Fillers: Which One Is Best?", eternaldermatology.com, Retrieved 8/10/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Botox vs. Fillers: Which One Is Better for You?", www.byrdie.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  6. "Botox vs fillers – everything you need to know before getting treatment", www.marieclaire.co.uk, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "What’s the Difference Between Botox and Dermal Fillers?", www.healthline.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Botox vs. Fillers: How to Know Which Injectable Is Right for You", www.goodhousekeeping.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "Botox vs. Fillers: Which One is Right for You?", www.calvineaesthetics.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  10. ^ أ ب "How to Combine Botox® and Dermal Fillers for a Dramatic Difference", brickellcosmetic.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  11. "8 Common Areas for Cosmetic Botox Injections", www.healthgrades.com, Retrieved 7/10/2021. Edited.
  12. ^ أ ب ت "What’s the difference between Botox and dermal fillers?", www.therapieclinic.com, Retrieved 6/10/2021. Edited.
  13. "INJECTABLE FILLERS GUIDE", www.americanboardcosmeticsurgery.org, Retrieved 6/10/2021. Edited.