يعد اغمقاق المناطق الحساسة من الأمور التي تشغل بال العديد من الأشخاص؛ تحديدًا السيدات، وهناك تقنيات عديدة لتفتيحها، وقد يلجأ الكثير للعلاجات بالليزر لتفتيح المناطق الحساسة، وغالباً ما تكون لأسباب تجميلية فقط، فكيف يعمل الليزر على تفتيح المناطق الحساسة؟ وما هي آثاره الجانبية؟ وما هي الإجراءات الواجب اتباعها قبل وبعد جلسة تفتيح المناطق الحساسة بالليزر؟[١]



تفتيح الأماكن الحساسة بالليزر

تهدف علاجات التفتيح للتخلص من التصبغات الداكنة في المنطقة التناسلية الخارجية، وتجدر الإشارة إلى عدم وجود كريمات أو مواد كيميائية فعالة تماماً في تفتيح المنطقة الحساسية بنفس فعالية التفتيح بالليزر؛ حيث يعمل الليزر على إزالة التصبغات بشكلٍ دائم أو شبه دائم، كما يُحفز إنتاج الكولاجين؛ مما يُضفي مظهر ناعم وشبابي للجلد، وعادةً ما تكون النتائج واضحة بعد الجلسة الأولى؛ والتي تستغرق غالباً أقل من نصف ساعة دون أن تتسبب بألم يزعج الشخص،[٢] وعادةً ما يحتاج الأمر من 3-5 جلسات للحصول على النتائج المرغوبة؛ ويعتمد ذلك على حالة الفرد وعلى مدى درجة التفتيح المطلوبة.[٣]


كيف يعمل الليزر على تفتيح المناطق الحساسة؟

تهدف تقنية التفتيح بالليزر إلى تقشير طبقة الجلد العلوية (البشرة) عن طريق التأثير الحراري بالليزر؛ مما يساعد على تلاشي البشرة الداكنة وظهور بشرة زاهية ولامعة ووردية اللون، وعادةً ما تستغرق جلسة التفتيح بالليزر من 20-30 دقيقة، ويستخدم التخدير الموضعي قبل البدء بالجلسة، وتصل نسبة التفتيح من 30 - 40% في الجلسة الواحدة؛ حيث سيلاحظ الشخص الفرق من الجلسة الأولى، وقد تفي جلسة واحدة بالغرض، ولكن في بعض الحالات قد يكون هناك حاجة لإجراء جلسات أخرى،[٤] وغالباً ما يتم تطبيق كريم ملطف على البشرة لتبريدها بعد الانتهاء من الجلسة.[٣]


ما الفوائد المترتبة على تفتيح المناطق الحساسة؟

قد تزداد ثقة الشخص بنفسه عندما تكون نتائج التفتيح مُرضية، ويُشعره ذلك بالجاذبية بشكلٍ أكبر.[٥]


الآثار الجانبية للتفتيح بالليزر

نادراً ما يسبب التفتيح بالليزر ظهور ندوب في المنطقة المعالجة، ولكنَّه قد يتسبب بآثار جانبية مؤقتة تختفي مع مرور الوقت كالآتي:[٥]

  • تغير لون الجلد أو احمراره.
  • إحساس بعدم الراحة.
  • انتفاخ خفيف.


ما هي الإجراءات المتبعة قبل تفتيح المنطقة الحساسة بالليزر؟

يجدر اتباع بعض الإجراءات والنصائح لإجراء التفتيح بالليزر بشكل آمن ولتحقيق أفضل النتائج، ومن أبرز ما يمكن القيام به الآتي:[٣]

  • تجنب إزالة الشعر باستخدام الشمع، أو كريمات إزالة الشعر.
  • التوقف عن استخدام كريمات التبييض.
  • الحفاظ على رطوبة المنطقة بشكلٍ جيد.
  • البدء باستخدام غسول مضاد للبكتيريا قبل أسبوع من العلاج وذلك وفقاً لإرشادات المختص.


ما هي الإجراءات المتبعة بعد تفتيح المنطقة الحساسة بالليزر؟

يجدر اتباع بعض النصائح والإرشادات بعد القيام بجلسة تفتيح المنطقة الحساسة بالليزر، ومن أهمها الآتي:[٦]

  • الاستحمام بعد يوم واحد على الأقل.
  • تجنب ممارسة العلاقة الزوجية لمدة 7 أيام على الأقل.
  • الحفاظ على رطوبة المنطقة.
  • استخدام كمادات باردة أو مسكنات الألم؛ للسيطرة على الآثار الجانبية للتفتيح بالليزر.


المراجع

  1. "Intimate skin whitening/lightening laser treatment", eveclinics, Retrieved 16/12/2021. Edited.
  2. "Now Offering Vaginal Whitening in Englewood, NJ", betterumedicalspa, Retrieved 16/12/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Vaginal/Anal Bleaching", novomed, Retrieved 18/12/2021. Edited.
  4. "Laser Genital Bleaching", eserdag, Retrieved 16/12/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Intimate Skin Laser Lightening", bderm, Retrieved 18/12/2021. Edited.
  6. "Intimate Lightening", womenswellnessinstitute, Retrieved 18/12/2021. Edited.