عادةً ما ينمو الشعر في عدة مجموعات ويشار لكل مجموعة بالطُعم (Graft)، ويبلغ متوسط عدد الشعرات لكل طعم مقدار شعرتين، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن عدد البصيلات اللازمة لإجراء زراعة الشعر؟[١]



ما هو عدد البصيلات اللازم لزراعة الشعر؟

غالباً ما تتم زراعة 1000-2000 بصيلة شعر في الجلسة الواحدة من جلسات زراعة الشعر، وقد يصل عددها إلى 4000 بصيلة شعر في الجلسة الواحدة في المناطق التي تخلو بشكلٍ كبير من الشعر، مع الأخذ بالاعتبار أن عددها قد يختلف من شخصٍ لآخر، ويتم استخدام أنواع مختلفة من الأدوات للحصول على الطُعم لزراعته في المنطقة الخالية من الشعر، فيمكن أن يستخدم الأخصائي أنبوب دائري لإجراء ثقب أو مشرط، لذلك تعتمد عدد الشعرات المأخوذة على حجم الأنبوب والذي يُمكن الحصول على 2-15 شعرة من خلاله، أو طول الشريحة والتي يمكن الحصول من خلالها على 4-10 شعرات، وقد يصل عدد الشعرات إلى 40 شعرة على الشريحة الأطول.[٢]




عادةً ما تستغرق الجلسة الواحدة عدة ساعات لذلك قد يُفضل العديد من الأشخاص إجراء زراعة الشعر على جلستين أو ثلاثة جلسات.




كم عدد البصيلات التي يسمح بأخذها من المنطقة المليئة بالشعر؟

يسمح عادةً بالحصول على ما يصل إلى 8000 بصيلة شعر من منطقة فروة الرأس الموجودة في مؤخرة الرأس، ويجدر بالذكر أن هذا العدد يعد كافيًا لعلاج تساقط الشعر لدى العديد من الرجال الذين يرغبون بإجراء عملية زراعة الشعر.[٣]


كيف يتم تحديد عدد البصيلات لزراعة الشعر؟

يعتمد تحديد العدد الفعلي لبصيلات الشعر التي يحتاجها الشخص عند زراعة الشعر على عدة عوامل، ومن أبرزها الآتي:[١][٣]

  • مدى ترقق شعر الشخص
  • طبيعة مناطق الصلع التي يرغب الشخص في علاجها.
  • جودة الشعر في المنطقة المليئة بالشعر.
  • تقنية زراعة الشعر المستخدمة (FUT أو FUE)
  • الوقت المتوقع لبدء تساقط الشعر بعد إجراء الزراعة.
  • لون الشعر ولون الجلد، ففي حال كان الشخص يمتلك بشرة فاتحة وشعر داكن فسيحتاج عدد أكبر من البصيلات لتغطية المنطقة.
  • مدى تجعد شعر الشخص، فكلما زاد تجعد الشعر قل عدد البصيلات التي يحتاجها الشخص لتغطية المنطقة.
  • الميزانية.


ما هي تقنيات زراعة الشعر؟

يوجد نوعان من التقنيات المتبعة في زراعة الشعر، وعادةً ما يتم إجراء عملية الزراعة تحت التخدير الموضعي، أي سيكون الشخص مستيقظًا دون أن يشعر بالألم، وقد تستغرق عمليات زراعة الشعر يومًا واحدًا دون الحاجة للبقاء في العيادة لليوم التالية، ويُمكن شرح التقنيات المستخدمة على النحو التالي:[٢]


زراعة الشعر بالوحدة المَسامية

تتم زراعة الشعر بالوحدة المَسامية (Follicular unit transplantation) واختصارًا (FUT) من خلال الآتي:[٤]

  • تقصير الشعر في المنطقة التي يؤخذ منها الطُعم، ولا داعٍ لحلق الرأس بأكمله.
  • إزالة شريحة رفيعة من جلد مؤخرة فروة الرأس.
  • تقسيم الشريحة لأربعة أجزاء صغيرة يحتوي كل منها على شعرة أو شعرتين، وهو ما يسمى بالطُعم.
  • زراعة الطعوم في شقوق صغيرة في فروة الرأس.


زراعة الشعر باقتطاف وحدة الحويصلة

تتم زراعة الشعر باقتطاف وحدة الحويصلة (Follicular unit extraction) واختصارًا (FUE) من خلال الآتي:[٤]

  • حلق مؤخرة الرأس كاملة.
  • قطف البصيلات بشكلٍ فردي، حيث تشكل كل واحدة منها طُعمًا.
  • وضع الطعوم في شقوق صغيرة في فروة الرأس.




تتكون ندبة صغيرة في مكان أخذ البصيلات، ولا تكون مرئية إلا عندما يكون الشعر قصيرًا.



المراجع

  1. ^ أ ب "How many hair grafts do I need for my transplant?", hrbr, Retrieved 5/12/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Hair transplant surgery", betterhealth, Retrieved 5/12/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "How Much Hair Do I Need for Hair Transplants?", chicagohairinstitute, Retrieved 5/12/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Hair transplant", nhs, Retrieved 5/12/2021. Edited.