ما هو فيلر الصَّدغ؟

هو علاجٌ غير جراحي يستهدف المنطقة الفارغة بين العينين والأذنين (الصّدغ) عن طريق حقنها بموادٍ من أجل تنشيطها وإجراء تعديلٍ بسيطٍ في شكلها، حيث تزيد هذه الحقن من حجم المنطقة وتحفّز زيادة رطوبتها، ويتميّز فيلر الصّدغ بمظهره الطبيعي.[١][٢]


لماذا يستخدم فيلر الصدغ؟

تتعدّد استخدامات فيلر الصّدغ، نذكر منها:[٣][١]

  • تصحيح وتعديل الشكل الخارجي لمنطقة الصدغ والجزء العلوي من الوجه وإعادة المظهر الشبابي له مرة أخرى، ويكون ذلك من خلال مادة الفيلر التي تزيد من حجم ومرونة الأنسجة التي تدعم منطقة الصدغ.
  • المساهمة في رفع الحواجب والزوايا الخارجية لمنطقة العين بحيث يبدو الشّخص وكأنّه أصغر سنًّا.
  • زيادة دوران الوجه من خلال تقوية تراكيب الوجه، وتصغير حجم الخدود.
  • زيادة تناسق وتناغم ملامح الوجه مع بعضها البعض، حيث يساهم فيلر الصدغ في دعم عظام الوجه من خلال السّحب اللّطيف للوجه إلى منطقة الذقن النحيفة بحيث يصبح شكل وجه المرأة مثل القلب، أمّا الرجل فتزيد صلابة الجزء العلوي من الوجه لديه.


المواد المستخدمة في فيلر الصدغ والفرق بينهما

توجد العديد من المواد المُستخدمة في فيلر الصدغ، وأمّا عن أكثرها انتشارًا فهو مادة الهيالورنيك أسيد، وأمّا المواد الأخرى فهي الدهون، والراديس ومتعدد حمض اللاكتيك، حيث سنذكر في الجدول التّالي أهمّ الفروق بين هذه المواد من حيث مدّة استمرار النتائج، والقدرة على إزالتها مرة أخرى (قابليّة الانعكاس)، وملاحظات أخرى حولها.[٤]


اسم مادة الفيلر المستخدمة
مدة استمرار النتائج
قابليتها للانعكاس
ملاحظات إضافية
الهيالورنيك أسيد
6 إلى 12 شهر
قابلة للانعكاس من خلال إنزيم الهيالورونيداز
قد يسبّب الهيالورنيك بعض الانتفاخات، وذلك لأنّه يجذب الماء نحوه بشكل كبير ولكن يمكن إزالته بواسطة إنزيم الهيالورنيك أسيد.
الراديس
12 إلى 18 شهر
غير قابلة للانعكاس
يعتمد الراديس على مادة ناقلة تسمّى ميثيل السليولوز التي تذوب خلال 3 الشهور الأولى بعد الفيلر ويحل مكانها الكولاجين.
الدهون
نتائجها دائمة
غير قابلة للانعكاس
بالرغم من أنّه يعطي نتائج طبيعية ودائمة إلّا أنّه يحتاج إلى إجراء عملية لاستخراج الدهون من الجسم إضافةً إلى إجراء الفيلر عدة مرات حتى يحصل الشخص على نتائج مرضية.
متعدد حمض اللاكتيك
12 إلى 36 شهر
غير قابلة للانعكاس
قد ينتج عنه بعض التورُّمات التي يكون من الصعب عادةً التخلص منها.




تحتوي كُلُّ مادة من مواد الفيلر على العديد من المكوّنات ذات الفوائد المختلفة، وبالتالي فإنّ اختيار أفضل مادة للشخص يكون بناءً على عوامل عدّةٍ منها، حالة الشخص، ومدة استمرار النتائج، والآثار الجانبية المُحتملة.



[٣]


كيف يتم إجراء فيلر الصدغ؟

يُجرى فيلر الصدغ عادةً من خلال الخطوات التالية:[٢]

  • يدخل الطبيب إبرة الفيلر بشكلٍ بطيءٍ في منطقة الصّدغ ويستمر حتّى يصل العظم.
  • يسحب الطبيب السرنجة إلى الخلف بما يكفي للتأكد من عدم إصابة الأوعية الدموية.
  • يُدخِل الطبيب بعد ذلك مادة الفيلر المحدّدة بشكلٍ تدريجي حتّى تمتلئ منطقة الصدغ.
  • يقيّم الطبيب بعدها منطقة الحقن، وقد تتطلب بعض الحالات إعادة عمل حُقنٍ إضافيّةٍ وإدخال مادة الفيلر مرة أخرى.


مدة إجراء فيلر الصدغ

تبلغ مدة إجراء فيلر الصّدغ 20 دقيقة حتى يتم الانتهاء منها نهائيًّا، حيث تتميز بأنّها إجراء سريعٌ، وفعّالُ، وسهلٌ وبسيط الألم.[٢]


احتياطات قبل إجراء فيلر الصدغ

نذكر فيما يلي أبرز الاحتياطات اللّازم إجراؤها قبل فيلر الصدغ:[٥][٦]

  • عدم تناول الأدوية المانعة للتجلُّط، أو وضع ضمّادات ثلجيّة، أو استخدام منتجات من غير وصفة طبية وذلك لمنع حدوث الانتفاخ والكدمات التي قد تنتج عن حقن الفيلر.
  • تطبيق اختبار الحساسية لمواد الفيلر المستخدمة في الحقن، إذ يجب تجنُّب عمل فيلر الصدغ للأشخاص الذين لديهم حساسية من مكوّناته.
  • التحدُّث إلى الأخصائيّ فما لو عانى المريض سابقًا من قروح البرد التي قد تزداد بسبب إدخال إبر الحقن في الوجه.




يمنع إجراء فيلر الصّدغ للنّساء الحوامل أو المرضعات.




نصائح بعد إجراء فيلر الصدغ

نذكر فيما يلي أبرز النصائح التي ينبغي اتباعها بعد إجراء فيلر الصدغ:[٧]

  • ضع واقٍ شمسيٍّ على البشرة لأنّها من أكثر الأمور التي قد تسبّبُ ضررًا للجلد، كما يوصى عادةً باستخدام أنواعٍ تعطي درجة حماية كبيرة من الشّمس مثل (spf 45) أو درجة أعلى من ذلك أيضًا.
  • اشرب كميّات كافية من المياه، وذلك للحفاظ على رطوبة الجلد وتحسين عمل مادّة الفيلر، وقد يوصي الطبيب أيضًا باستخدام منتجات العناية بالجلد لإتمام عمل مادة الفيلر المستخدمة.
  • تجنّبي وضع المكياج مدة 24 ساعة بعد القيام بفيلر الصدغ.[٨]
  • تجنّب ممارسة التمارين الشاقّة في اليوم الذي تمّ فيه عمل الفيلر.[٨]
  • تجنّب استخدام حمامات البخار، وكذلك ممارسة تمارين اليوغا الشديدة لمدة أسبوع بعد الفيلر.[٨]
  • ضع ضمّادات ثلجية فوق منطقة الحقن مع ضغطها بشكلٍ لطيف وثابت بعد إجراء الفيلر.[٥]
  • تجنب لمس، وتدليك، وفرك منطقة الحقن، وعدم وضع أيّ شيءٍ عليها لمدة 24 ساعة بعد إجراء الفيلر.[٩]


الآثار الجانبية لفيلر الصدغ

يتميَّزُ فيلر الصّدغ بأنّه إجراءٌ آمن لكن قد ترتبط به بعض الآثار الجانبية، نذكر فيما يلي أبرز هذه الآثار والتي عادةً ما تزول عندما تتعافى منطقة الحقن:[٣]

  • وجود انتفاخ وكدمات مكان حقن الفيلر يستمر لفترة قصيرة.
  • حدوث نزيف خفيف مكان الحقن.
  • الشعور بالحكة.


مضاعفات فيلر الصّدغ

قد تحدث في حالات نادرة بعض المضاعفات الّتي تستدعي إزالة الفيلر من منطقة الصدغ حال ظهورها، من هذه المضاعفات ما يلي:[٣]

  • حدوث ضررٍ في الجلد يؤدّي إلى الإصابة بعدوى ما.
  • ظهور ندبات.
  • ظهور انتفاخاتٍ تحت الجلد في منطقة الحقن أو ملاحظة عدم وجود تناسقٍ في المكان.


طرق التعامل مع فيلر الصدغ

تتلخص طرق التعامل مع فيلر الصدغ حسب الآتي:[٥]

  • تناول الأدوية المضادة للهستامين وأدوية الكورتيكوستيرويد عند حدوث الحساسية، أو عند وجود انتفاخٍ شديد لا يزول استمر لفترة طويلة، مع التذكير إلى أنّ التحدُّبات والنتوءات الّتي تظهر بعد استخدام أنواع الفيلر عادة ما تزول مع مرور الوقت.
  • إزالة مادة الفيلر في حال اقتضت حالة الشخص لذلك، ويكون ذلك في الأيام التّالية بعد الحقن من خلال عملٍ جراحيٍّ في منطقة العلاج واستخراج مادّة الفيلر المتراكمة.

المراجع

  1. ^ أ ب "Lifting Your Face with Temple Fillers", cosmeticskinclinic, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Temple Fillers – The Secret to Anti-Aging", qaziclinic, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Temple Fillers: Best Ones, Cost, Side Effects and More", dermcollective, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  4. "Temple filler", thevictoriancosmeticinstitute, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Fillers: Contraindications, side effects and precautions", .jcasonline, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  6. "Dermal Fillers: Do’s and Dont’s", brdermnc, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  7. "How to Increase the Longevity of Your Dermal Filler Treatment", skincare5thave, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Temple Fillers", themanseclinic, Retrieved 29/9/2021. Edited.
  9. "Dermal Fillers: Do’s and Dont’s", brdermnc, Retrieved 29/9/2021. Edited.